عربي English

رئيس هيأة النزاهة يترأس الاجتماع الثاني لفريق الخبراء الدولي مع الفريق المكلف بالتحقيق بقضية العقود النفطيَّة                                    هيأة النزاهة تعلن عن وصول فريق الخبراء الدولي الذي سيقدِّم الدعم والمساعدة للهيأة في تحقيقاتها ذات البعد الدولي                                     هيأةُ النزاهةِ تدحضُ إدعاءاتِ إطلاقِها أحكاماً مسبقةً في قضيَّةِ العقودِ النفطيَّةِ                                    بيان صحفي ... هيأةُ النزاهةِ تواصلُ تحرِّياتِـها وتحقيقاتِـها بشأنِ المعلوماتِ الخاصَّةِ بوجودِ فسادٍ في بعضِ العقودِ النفطيَّـة، والمثارةِ من قبلِ وكالاتٍ إعلاميَّـةٍ أجنبيَّـةٍ.                                    بجهودٍ استثنائيةٍ من قبل هيأة النزاهة وبالتعاون مع محكمة تحقيق النزاهة في بغداد والمفتشين العامين لوزارتي الصحة والمالية والبنك المركزي تم تتبع مبلغ (11 مليار دينار) مختلس من رواتب دائرة صحة نينوى، والحجز على أكثر من (١٤ مليار دينار) لإحدى شركات الصيرفة المتهمة بالقضية من حسابها المودع في البنك المركزي العراقي                                    هيأةُ النزاهةِ: فرقُنا الجوَّالةُ التي راقبت دوائرَ وزارةِ الإسكانِ والبلدياتِ والأشغالِ العامَّةِ شخَّصت افتقارَها لآليةٍ واضحةٍ تُـحدِّدُ مواعيدَ إنجازِ معاملاتِ المواطنين                                    بعدَ أن زوَّدت الوزارةَ بأسمائِهم ... هيأةُ النزاهةِ: الداخليَّةُ تُـبعدُ الضبَّاطَ والمنتسبين الذين شخَّصت فرقُـنا الجوَّالةَ تقصيرَهم إلى دوائر بعيدة عن التماسِ بالمواطنين                                     هيأةُ النزاهةِ: فرقُنا الجوَّالةُ التفتيشيَّةُ التي راقبت أداءَ بعضِ دوائرِ وزارةِ النقلِ شخَّصت افتقارَ آليةِ استيرادِ القطاراتِ إلى دراسةِ جدوى واقعيَّـةٍ وحقيقيَّةٍ                                   

  الصفحة الرئيسـيــة
  مــــــــن نحـــــــــــن
  الأخبـــــــــــــــــــــار
  بلغ عن الفســـــــاد
  البحوث والدراسات
  تقاريـــــر سنويـــة
  قوانين مكافحة الفساد
  كشف المصالح المالية
  قصص جرائم الفساد
  البريد الالكتروني
  اتصــــــــل بنـــــا
انطلاق فعاليات أسبوع النزاهة الوطني ... رئيس هيئة النزاهة: أسبوع النزاهة تذكير بقيم النزاهة ومفاهيمها بوصفها قيمة عليا

12/11/2012 عدد القراء : 1198

رئيس لجنة النزاهة البرلمانية: هيئة النزاهة تقدما ملحوظا في عملها.

برعاية رئيس هيئة النزاهة، انطلق "أسبوع النزاهة الوطني" اليوم بحضور رئيس وأعضاء من لجنة النزاهة البرلمانية، والمفتشين العموميين، وجمهور واسع من الكوادر الإعلامية والعاملين في الهيئة.

وافتتح رئيس هينة النزاهة القاضي علاء جواد حميد، ورئيس لجنة النزاهة البرلمانية، قاعة الخلد، التي جرت فيها مراسم الافتتاح لأول مرة بعد ان أغلقت منذ عام 2003 وحتى اليوم.

وأشار القاضي حميد في كلمته الترحيبية الى ان أسبوع النزاهة ليس احتفالا فحسب بل تذكير بقيم النزاهة وعناوينها لخلق الاهتمام الواسع بتطبيقها، بوصفها قيمة عليا تحقق اهداف الحفاظ على المال العام وحسن اداء الموظف العمومي، واكد ضرورة ان يلتزم موظفي الهيئة بالعمل وفقا لقانونها مشددا على عدم وجود حصانة للأشخاص من خارج حدود القانون، مذكرا بان التطبيق الصحيح للقانون يؤدي الى النتائج الصحيحة كما هو موصوف في قانونها بالشكل الذي يشيع ثقافة النزاهة للوقاية من الفساد وكشف حواضنه.

بدوره، اكد النائب بهاء الاعرجي في كلمته على شكره وتقديره لهيئة النزاهة ووصفها ب"المؤسسة التي أخذت تعطي جوا من التقدم الملحوظ في أعمالها"، منوها الى ازدواجية الإرهاب مع الفساد، تقدم اي منهما على الآخر، واعتبر ان الإرهاب يمكن ان يلفظ أنفاسه الأخيرة حين يتم القضاء على الفساد بجميع أشكاله من خلال إعادة تكوين حكومة الأغلبية البرلمانية بشروطها وتوقيتات انجازاتها.

وتخللت احتفالية الافتتاح قراءات متعددة لشعراء شعبيين أبرزهم حمزة الحلفي وعدنان الكعبي وناظم الحاشي، وعرض اوبريت فني جسد مضمون محاربة الإنسان للرشوة ومكافحة الفساد، وتستمر فعاليات الاسبوع في العاصمة بغداد وبقية المحافظات حتى السادس عشر من الشهر الجاري تتضمن عروض فنية وندوات تثقيفية عامة لنشر ثقافة النزاهة.