المؤتمر العلمي السنوي التاسع
إحباط محاولة لسرقة ثمانية عشر مليار دينار بالتعاون مع مكتب المفتش العام في وزارة المالية
بغداد، الثلاثاء 7/3/2017      |  

كشفت هيأة النزاهة عن نجاحها في إحباط محاولةٍ لسرقة ثمانية عشر مليار دينارٍ من مصرف الرافدين الحكوميِّ، لافتةً إلى تمكُّنها، بالتعاون مع مكتب المُفتِّش العامِّ في وزارة الماليَّة، من إفشال مُخطَّطٍ أعدَّه أحدُ زبائن المصرف؛ لسرقة المبلغ عن طريق التلاعب بإجراءات المقاصَّة الإلكترونيَّة.
دائرةُ التحقيقات في الهيأة، ذكرت خلال حديثها عن تفاصيل القضيَّة، ان المُدان (أ.ع.ع) حاول سرقة مبلغ (18,000,000,000) ثمانية عشر مليار دينار عن طريق التلاعب في إجراءات المقاصَّة الإلكترونيَّة عبر تحرير صكٍّ بالمبلغ لمصلحة المستفيد (خ.ج.ف) المُفرَّقة قضيَّته، وهو زبونٌ لأحد المصارف الأهليَّة، حيث تمَّ التصدِّي لمحاولة السرقة وإيقاف صرف الصكِّ غير مُؤمَّن الرصيد.
مـحـكمةُ الجنايات المُتخصِّصة بقضايا النزاهة، ونتيجةً لتحقيقات الهيأة، أصدرت حكماً غيابياً بحقِّ المدان (أ.ع.ع) يقضي بالسجن مُدَّة عشر سنواتٍ، استناداً إلى أحكام المادَّة (444/رابعاً وحادي عشر) من قانون العقوبات؛ لمحاولته سرقة أموالٍ عامَّةٍ.
وأيَّدت الوقائع وأقـوال المُمثل القانونيِّ لمصرف الرافدين والمصرف الأهليِّ وشهادة الشهود، فضلاً عن توصيات التحقيق الإداريِّ الجاري في مكتب المُفتِّش العامِّ في وزارة الماليَّة، وقرينة هروب المُتَّـهم عن وجه العدالة، أيَّـدت التهمَ المنسوبة إليه؛ ممَّا أوصل المحكمة إلى القناعة الكافية لتجريمه، فحكمت عليه بمقتضى المادَّة الحكميَّة.
وتضمَّن قرارُ الحكم إصدارَ مُذكَّرة القبض بحقِّه، وتأييدَ الحجز على أمواله المنقولة وغير المنقولة، وإعطاءَ الحقِّ للجهة المُتضرِّرة بطلب التعويض حال اكتساب القرار الدرجة القطعيَّة. انتهى

طباعة الصفحة